غدا ًالسبت .. بعد التمديد إنطلاق قرعة الحج للموسم 1441 هـ – 2020 م

وسيتم دعوة كافة الجهات الرقابية لمتابعة سير عملية الاقتراع

خاص/الرأي الليبية /ىسعاد العجمي السويحلي
بعون من الله وتيسيره ستنطلق بإذن الله تعالي غدا السبت فعاليات إنطلاق قرعة موسم الحج للموسم 1441 هـ – 2020 بقاعة الخيمة بفندق المهاري على تمام الساعة التاسعة والنصف صباحاً م وقد أعلنت الهيئة العامة للأوقاف والشوؤن الإسلامية فيما سبق عن موعدها الذي تم تمديده لأسباب اعلنت عنها من خلال صفحاتها الإعلامية عبر شبكات التواصل الإجتماعي وأوضحت أنها متمثلة في الوقوف على آخر التطورات التي استُحدثت على منظومة المسار الإلكتروني،
التمدي كان بعد التوجه بأرض الحرمين نحو تقديم جميع حزم الخدمات
وأصدرت الهيئة تعليماتها إلى لجنة الإستعداد لموسم الحج بشأن وضع آلية لبعض الحالات التي لم تقبل منظومة الحج تسجيلها، جاء هذا الإجراء بسبب عدم احتواء سجلات قيد عائلية على أسماء زوجات أجنبيات، أو لعدم فصل قيد الأبناء عن آبائهم بمنظومة الرقم الوطني، وغيرها من الاعتبارات التقنية، التي ستكون في العام 1442هـ (2021)،وفي 11 ديسمبر،أعلنت الهيئة تسجيل 214 ألف مواطن في القرعة خلال أول يوم من فتحها، كاشفة أن تكاليف الحج «تتفاوت بتفاوت العقود المبرمة بناء على المسافة بين أماكن الإقامة والحرم»، مؤكدة(أن زيادة القيم ونقصانها لا يؤثران مطلقًا في مستوى الخدمات المقدمة بجميع الفنادق بمكة والمدينة، وأنها جميعًا على مستوى واحد من الدرجة الممتاز
وللإنطلاق من توجيهات رئيس الهيئة العامة للاقاف بتحقيق العدل كل الفئات التي قامت بالتسجيل وتأكيد لمبداء الشفافية وايضاع كامل تفصيلي لقرعتي الحج للموسمين المعلن عنهما وبناء على الاسباب التي لم إستمرار عمل اللجنة الفنية الذي يختص بمعالجة الحالات التي لم تقبل المنظومة تسجيلهم لاسيما الحالات التي كانت تعاني من مشاكل بمنظومة الرقم الوطني وكذلك شروع الهيئة في اعداد إحصائية تبين كيفية توزيع الحصة المخصصة لدولة ليبيا والتي عددها 7800 من مبدأ انه يجب اجراء القرعة باحد ايام العطل الرسمية ليتنسى لهم متابعتها
فقد تقرر تأجيل اقامة القرعة يوم غداُ السبت القرعة والتي ستنقل عبر قناتي ليبيا الرسمية والوطنية وعبر صفحة التواصل الاحتماعي الرسمية الخاصة بالهيئة ،كما سيتم دعوة كافة الجها ت الرقابية لمتابعة سير القرعة عملية الاقتلراع
هذا كما علمت الرأي اللييبية أنه ومع بداية إلانطلاقة للحملة والتي اطلقت عليها الهيئة أسم مواكبالرحمات_2 قامت بالعدديد من الخطوات لاجل ضمان نجاح الموسم في إطار الاستعدادات للموسم الحالي والتي بدات من التجهيزات المبدئية لقاء السيد رئيس الهيئةالعامة للأوقاف والشؤون_الإسلامية ورئيس مكتب شؤون حجاج ليبيا مع معالي وزير الحج والعمرة السعودي وكذلك لقاء رئيس الهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية السيد أ. محمد احميدة العباني قرارا قاضيا بتكليف وتسمية منسقي المناطق،كخطوة استباقية لقرعة هذا العام، يُذكر أن الهيئة وفي كل عام تقوم بتكليف (12) اثني عشر منسقا على مختلف مناطق ليبيا،حسب توزيع جغرافي محدد،مراعيا بذلك جميع الظروف التي من شأنها تسهيل عملية التواصل والوصول بين كل منسق، وبين المشرفين التابعين له، والحجاج القاطنين في تلك المنطقة.

  • من ضمن الخطوات سفر للسعودية ولقاء رءيس الوفد ليبيا العباني كما تم التعاقد مع رئيس الوفد الليبي والمستشار السيد عبد الرزاق المنفي والسيد عيسى المهدوي عن الخطوط والسيد عبد السلام آغا عضوا ماليا والسيد عادل القنطراري من المسارالالكتروني والسيد عبد القادر الهمالي القنصل العام المكلف بالقنصلية العامة جدة السيد حاتم بن جمعة المكلف بملف الحج والعمرة بالقنصلية الليبية.
    وقد عقد وفد البعثة اجتماعه الثاني بالأراضي المقدسة مع المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية برئاسة السيد أ. محمد احميدة العباني،و اعضاء الوفد جرى خلال اللقاء مناقشة العديد من القضايا والجوانب المتعلقة بتحسين وضع الخدمات المقدمة لحجاج دولة ليبيا، والبالغ عددهم حتى هذا الموسم 7800 حاجٍّ وحاجة. وقد تضمّن الاجتماع تعليقا للسيد رئيس الوفد على مجريات العام الماضي وتقييمها، مع إبداء الملاحظات حول أهمية القيام بجهودٍ مكثّفة لتهيئة مكان المخيمات وصيانة المرافق بوقت مبكر،ولاسيما دورات المياه المنتشرة خلال المشاعر، حتى تكون في المستوى اللائق بحجاجنا الكرام.
    كما جرى النقاش حول موقف مِشعر وكيفية الاستفادة منه سعيا لراحة الحجاج، ليتمكنوا من النزول والرجوع للحافلات المخصصة لهم بشكل سريع وأكثر راحة. دون عناء المسير لمسافات طويلة.
    وقد تكفلت المؤسسة من جهتها بدراسة كل المقترحات وعلاج المشاكل والعوائق، والتعاون مع البعثة_الليبية في خدمة الحاج الليبي الكريم.
    و.استكمالا للجهود المبذولة ضمن الاستعدادات الأولية لموسم الحالي وفد بعثة الحج الليبية اجتماعه الثالث بالأراضي المقدسة يوم بحضور كل من وفد اعضاء .وذلك للوقوف على آخر التطورات التي استُحدثت على منظومة المسارالإلكتروني، وتوجه السلطات بأرض الحرمين نحو تقديم جميع حزم الخدمات.