ورشة عمل ومؤتمر صحفي حول مكب أبو سليم

خاص/الرأي الليبية

أقامت بلدية أبوسليم ظهر يوم الخميس، ورشة عمل بالمركزها التدريبي في طرابلس، بحضور عميد وأعضاء المجلس ومدير شركة الخدمات العامة فرع طرابلس ومكتب الاصحاح البيئي وعدد من المختصين والمهتمين بالجانب البيئي.

تناولت الورشة موضوع الوضع الحالي وآزمة تراكم القمامة بالمكب المرحلي لأبوسليم، و تأثيره على أهالي المنطقة، وأهم العوائق التي تواجه الجهات التي تعمل على هذا الموضوع و أبرز الحلول التي قُدمت ،وبعد مناقشة ما طرح من قبل المشاركين كان هناك مؤتمر صحفي بالخصوص، أوضح فيه عميد البلدية” عبد الرحمن الحامدي”أن أهالي منطقة أبو سليم طيلة الستة أشهر تحملوا عبئ ما ينتج عن المكب الذي وصل حجم كميات القمامة إلى أكثر من (400) ألف طن وأرتفاعها يزيد عن(25) متر، إضافة لأنبعاث الروائح الكريهة لمسافات بعيدة، وما سينتج عن هذا كله من كوارث صحية وبيئة متوقعة.