المركزي الروسي يشتري معاملات لصالح وزارة المالية

كشفت بيانات المصرف المركزي الروسي، اليوم الأربعاء، أن حجم معاملات المصرف فيما يتعلق بشراء العملات الأجنبية لصالح وزارة المالية الروسية لحسابات يوم 2 أبريل بلغ 18.5 مليار روبل (نحو 283 مليون دولار).

وكان المركزي الروسي قد استأنف في 15 يناير الماضي، مشتريات دورية لشراء العملة الأجنبية لصالح وزارة المالية الروسية، التي توقفت في سبتمبر عام 2018 بسبب زيادة التقلبات في السوق المالية الروسية.

وبناء على قاعدة الموازنة، ستحول الوزارة 310 مليار روبل (نحو 4.7 مليار دولار) لمثل هذه المشتريات في الفترة من 7 مارس إلى 4 أبريل، أي 15.5 مليار روبل (236.7 مليون دولار) في اليوم.

كما استأنف المصرف المركزي، اعتبارا من 1 فبراير الماضي، عمليات الشراء المؤجل للعملة الأجنبية في السوق الداخلية، حيث يخطط لإجرائها بالتساوي خلال 36 شهرا.

وهذه العمليات تزيد من حجم مشتريات العملة اليومية بمقدار 2.8 مليار روبل (نحو 42.8 مليون دولار).

في الوقت نفس، يحتفظ المصرف المركزي الروسي بالحق في تعليق مشتريات العملة الأجنبية في السوق في إطار قاعدة الموازنة في حالة وجود تهديدات للاستقرار المالي.

ويذكر أن وزارة المالية الروسية كانت قد بدأت في فبراير عام 2017، بشراء العملات الأجنبية من السوق لتقليل اعتماد سعر صرف الروبل على تقلبات أسعار النفط، حيث يتم توجيه إيرادات الميزانية الإضافية عن عائدات النفط والغاز لهذا الغرض، حيث بلغت في عام 2018 — 4.2 ترليون روبل (نحو 64.1 مليار دولار) ويتم تحويل هذه العملات إلى حسابات الخزينة الفدرالية في المصرف المركزي الروسي، ثم يتم تحويلها لتكميل رصيد صندوق الرفاه الوطني الروسي.