السفير الأمريكي يجدد التزام بلاده باستقرار ليبيا

جدد السفير الأمريكي في ليبيا، بيتر بودي، الأربعاء خلال اجتماعه مع وزير الداخلية، فتحي باشاغا، وآمر المنطقة العسكرية الوسطى اللواء محمد الحداد في مدينة مصراتة التزام بلاده باستقرار ليبيا، ووحدتها وقيام دولة قادرة على مكافحة الإرهاب، وتوفير الأمن والازدهار لجميع الليبيين.
وبحث بودي مع باشاغا ، وعدد آخر من المسؤولين العسكريين الجهود المبذولة؛ لضمان تكوين مؤسسات أمنية في ليبيا قادرة على توفير الأمن لكافة الليبيين، معربا عن ارتياحه للمجهودات المبذولة من قبل وزارة الداخلية في المحافظة على الأمن والاستقرار في ليبيا وفقا للموقع الرسمي للسفارة الأمريكية
و أكد باشاغا على ضرورة التعاون بين البلدين ودعم وزارة الداخلية في مجالات التدريب وتأهيل العناصر الأمنية التابعة لها، وفقا للصفحة الرسمية للوزارة.
وكان وزير الخارجية الأمريكي مايكل بومبيو أكد في ديسمبر الماضي دعم الولايات المتحدة لخطة المبعوث الأممي لليبيا غسان سلامة، وبدء العملية الانتخابية في ربيع العام الحالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.